علــوم و تقنيــات
’، نحن سعداء بتشريفك لمنتدانا
’,، فأهلاً بك عطْراً فوَّاحاً ينثرُ شذاه في كلِّ الأَرجاء ,’،
,’، وأهلاً بك قلماً راقياً وفكراً واعياً نشتاقُ لنزفه ’,،
’,، وكلنا أملٌ بأن تجد هنا ,’،
,’، مايسعدك ويطَيِّب خاطرك ’,،
المدونة الخاصة بالموقع من هنا www.arabes1.blogspot.com


علوم وتقنيات،دروس و خبرات فى شتى مـجالات المعلوماتية واحدث التكنلوجيا، برامج، تقنيه، ترفيه، فايسبوك
 
الرئيسيةبوابة المنتدى*س .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  حاملون للبطاقة الخضراء يفشلون في الاستقرار ويعودون إلى الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rahimo
مدير
مدير
avatar

البـلـد : الجــزائـــر
القوس
عدد المساهمات : 1350
نقاط : 7488
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 10/04/2009
العمر : 30
المزاج : كيفما توحبون

مُساهمةموضوع: حاملون للبطاقة الخضراء يفشلون في الاستقرار ويعودون إلى الجزائر    الإثنين 28 مارس - 14:33









كفاءات مغتربة تبحث عن سبل رد الجميل للجزائر بالتدريس والعمل مجانا

تمثيل الجالية الجزائرية السياسي والجمعوي تنقسم الجالية الجزائرية المقيمة في الولايات المتحدة الأمريكية إلى إلى ثلاث فئات رئيسية : 1 ـ فئة المهاجرين الجدد: وتتكون من مهاجري العشرية الأخيرة، من غير أصحاب الكفاءات العلمية العالية، هؤلاء ينهمكون أكثر في المتاعب المعيشية اليومية أكثر من اهتمامهم بالاندماج والمساهمة في نشاطات الحياة المحلية، ويميلون إلى التقوقع والارتباط أكثر بالبلد الأم، والكثير منهم يفشل في الاندماج في المجتمع الأمريكي، بسبب غلاء المعيشة وعدم قدرتهم على توفير الحاجيات الضرورية، خصوصا خلال السنوات الأخيرة، حيث ضربت الأزمة المالية بقوة في الولايات المتحدة الأمريكية وتقلّصت فرص الشغل وزادت معدلات البطالة بين الأمريكيين أنفسهم، فما بالك الوافدين الجدد، وهناك العديد من
الجزائريين الذين اضطروا إلى العودة إلى الجزائر رغم حصولهم على البطاقة الخضراء .

الصفحة الاصلية

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حاملون للبطاقة الخضراء يفشلون في الاستقرار ويعودون إلى الجزائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علــوم و تقنيــات  :: قسم خاص :: مواضيع الخاصة بالبوابة-
انتقل الى: